(الشرق الأوسط، 15 فبراير 2018) أضافت Bentleyمؤخراً إلى تشكيلتها الرائعة والمتميّزة من الكسوات الخشبية التي تزيّن المقصورات الداخلية لمركباتها المختلفة أول كسوة خشبية جديدة لديها منذ خمس سنوات وهي تحمل اسم Liquid Amber. وتُعدّ هذه الكسوة الخشبية الحصرية السابعة لدى العلامة التجارية البريطانية الفاخرة وهي تتوّج سعيها للحصول على أرقى المواد وتلبية متطلّبات العملاء من أصحاب الذوق الرفيع في الشرق الأوسط وباقي أنحاء العالم.

وحقيقة أن إضافة كسوات خشبية جديدة هو أمر نادر الحصول في مقصورات Bentley تعود إلى الوقت الطويل الذي يستغرقه فريق العلامة التجارية المتخصّص بالكسوات الخشبية بهدف الحصول على أرقى المواد في العالم.

ويمكن عبر الموقع الإلكتروني www.bentleymedia.com مشاهدة الفيلم الجديد الذي يوثّق الرحلة الذي يقوم بها الباحثون عن الأخشاب للتأكّد من الحصول على كسوات تتميّز بالاستدامة والفرادة والرقي وتوفيرها لصالح عملاء Bentley.

Liquid Amber – كسوة خشبية عصرية أخّاذة

يتم الحصول على كسوة Liquid Amber من شجر الصمغ الأحمر الأمريكي – أو شجر الصمغ الحلو الأمريكي – الذي ينمو في التربة الغنية كثيرة المياه للأراضي الرطبة في ولاية ميسيسيبي الموجودة ضمن الولايات الجنوبية الشرقية الأمريكية.

وتُعرَف المادة الصمغية التي تفرزها هذه الأشجار باسم Liquid Amber (العنبر السائل) الذي يشير إلى رائحته العطرة. وتسعى Bentley للحصول على أعلى الأشجار جودة وهي تقوم باستخراج الكسوة الخشبية فقط مرّتين في السنة بسبب إماكنية الوصول المحدودة إلى الأراضي الرطبة التي تنمو فيها هذه الأشجار.

تخضع الأخشاب لعملية تدخين طبيعية تستغرق عدّة أسابيع لأجل منحها لمسة بنّية عميقة وغنية، بينما يتم الحفاظ على المسحة الحمراء الدافئة فيها. بعدها تُنقَل كسوات Liquid Amber لمسافة 4,500 ميل إلى فريق الأخصّائيين في ورشة عمل Bentley في كرو البريطانية، حيث يجري فحصها إلى جانب الكسوات الست الأخرى المنتقاة بعناية تامّة والمتوفرة حصرياً لعملاء Bentley.

السعي للتميّز الأفضل – الحصول على أرقى المواد

يتم الحصول على الكسوات الخشبية السبع التي توفرها Bentley، شاملة الكينا والدردار الزيتوني، عبر السعي الدؤوب لفريق Bentley الخاص الباحث عن الأخشاب، وذلك من مناطق بعيدة ومختلفة مثل كندا والصين.

وتتميّز Bentley بأنها تستخدم في مركباتها فقط أرقى المواد التي يتم الحصول عليها من أفضل أنواع الأشجار. وعلى سبيل المثال، يمكن أن يستغرق الأمر أسبوعاً كاملاً للكشف على ما تُقدَّر مساحته بنحو 20 ألف متر مربّع من خشب الجوز للحصول على كسوة الجوز العِقدية.

تقوم Bentley عادة برفض بين 30 و70 بالمئة من الكسوات الخشبية التي يتم توفيرها لها، حيث يجب أن تتمتّع جميع المواد بكثافة عِقدية عالية وحد أدنى من خشب النسغ وأن لا تحوي أي لحاء ولا تعاني من مشاكل بنيوية.

ويتم تقطيع كل كسوة خام إلى طبقات دقيقة قياس 0.6 ملم، وكل مجموعة من الكسوات الخام يجب أن تخضع لاختبارات Bentley القاسية للتأكّد من ثباتها تحت ضوء بأشعة فوق بنفسجية وضمان التناغم من شجرة إلى أخرى. وتستغرق هذه العملية ما لا يقل عن 18 شهراً قبل أن يبدأ تركيب الكسوة في المركبة.

أكثر من كسوة خشبية

هناك مادّة جديدة تشكّل تعبيراً فريداً عن الفخامة وهي تتمثّل بكسوة Bentley الحجرية. فهذه اللمسة الداخلية المبتكَرة توفر ميّزة عصرية فاخرة لمنتج طبيعي تَشكّل على مدى 200 مليون سنة.

ويتم انتقاء حجر كوارتزيت الأردوازي يدوياً من محاجر موجودة في ولايتي راجستان وأندرا براديش في الهند، البلد الذي يتمتّع بتاريخ قديم وغني في الأعمال البنائية الحجرية.

يجري فصل أجزاء الحجارة من قِطَع كبيرة وتتم معالجتها باستخدام ألياف الزجاج ومادة صمغية خاصّة. وفي النهاية، يتم قطع الحجارة وفقاً للشكل المطلوب ثم صقلها يدوياً عبر فريق Mulliner الشهير عالمياً في مجال تصميم المقصورات الفاخرة والمتواجد في مقر شركة Bentley في كرو بإنكلترا.