3 مارس 2016 – أعاد الفنلندي كيمي رايكونن فريق فيراري إلى الصدارة حيث سجل أسرع زمن خلال اليوم الثالث وما قبل الأخير من التجارب الشتوية الثانية والأخيرة للفورمولا 1 على حلبة كاتالونيا.

وسجل رايكونن زمن دقيقة و22.785 ثواني، محققاً بذلك أسرع زمن على الإطلاق في التجارب حتى الآن، على الإطارات البالغة الليونة (الترا سوفت)، ومتفوقاً على صاحب المركز الثاني سائق ويليامز البرازيلي فيليبي ماسا، الذي إستخدم الإطارات اللينة (سوفت) في أسرع محاولة له، بفارق 0.4 ثانية.

وفاجأ فريق فيراري الجميع باختبار تصميم الطوق لحماية رأس السائق وتقديمه لوسائل الإعلام في وقت لاحق، قبل أن يعود رايكونن لاستخدام السيارة الاعتيادية.

 

أكمل فريق تورو روسو أكبر عدد لفات حيث دار السائق ماكس فيرشتابن حول الحلبة الإسبانية 159 مرة، في حين سجلت سيارة مرسيدس ثاني أكبر عدد، مع مجموع 144 لفة للسائقين نيكو روزبرغ ولويس هاميلتون.

المركز السائق الفريق التوقيت عدد اللفات
1 كيمي رايكونن فيراري  1:22.765 136
2 فيليبي ماسا ويليامز  1:23.193 119
3 نيكو هلكنبرغ فورس إنديا  1:23.251 137
4 ماكس فيرشتابن تورو روسو  1:23.382 159
5 نيكو روزبرغ مرسيدس  1:24.126 81
6 فيليبي نصر ساوبر  1:24.760 116
7 فرناندو ألونسو مكلارين  1:24.870 118
8 باسكال فيرلاين مانور  1:25.913 48
9 دانييل كفيات ريد بل  1:25.141 121
10 جوليون بالمر رينو  1:26.224 98
11 لويس هاميلتون مرسيدس  1:26.488 63
12 رومان غروجان هاس  1:27.196 78