لوسيل (قطر): إستعاد القطري ناصر صالح العطية وملاحه الفرنسي ماثيو بوميل صدارةمناطقرالي قطر كروس كانتري الصحراوي بعد العقوبات الزمنية التي حصل عليها الطاقم القطري ـ الفرنسي يوم أمس مع نهاية المرحلة الثانية من المنافسات، بعدما وصل العطية إلى نهاية المرحلة الثالثة التي بلغت مسافتها 340.54 كلم بصفته اسرع السائقين.

وبدأ القسم الانتقائي 340.54 كلم شمال لوسيل ويمر حول الأطراف الشمالية للبلاد قبل أن يتخطى الصحراء العليا ليصل إلى الساحل الغربي وينتهي من طريق الخرسا غرب الدوحة.

العطية سائقتويوتا هايلوكسإنطلق مع بداية المرحلة الثالثة في صدارة الترتيب العام بفارق 16.07 دقيقة، ولكن حصوله على عقوبة إضافة 15 دقيقة إلى توقيته بسبب عدم مروره عند إحدى الإحداثيات وعقوبة أخرى بسبب تخطيه السرعة المسموح بها مرتين، وضعاه تحت ضغوطات كبيرة لإستعادة الصدارة من منافسيه، وقد نجح في مسعاه عندما تقدم على منافسه الرئيسي ياكوب بشيغونسكي على متنميني ـ إكس رايدالذي تأخر خلفه بفارق إجمالي بلغ   7.26 دقائق.

وقال العطية: “قمنا بعمل رائع اليوم بعد العقوبات التي حصلنا عليها ودفعنا بقوة في الكيلومترات الـ 180 الأخيرة. شعرنا بأن هناك قطعة من الإطار الأمامي الأيمن وكأنها ستخرج من مكانها بسبب الحرارة ولكن قررنا أن نستمر. أنا سعيد لأننا أنهينا بشكل جيد المرحلة وغدا سنحتاج لتسجيل توقيت جيد على الكثبان الرملية منذ بداية المرحلة“.

بشيغونسكي قال من ناحيته: “إنه رالي صعب مع ناحية الملاحة والكثير يمكن أن يحصل. كنا نعرف بأن هناك عقوبات على سائقين بسبب عدم المرور عند إحداثيات واليوم المرحلة كانت صعبة وتوجب علينا أن نركز بشكل جيد. في البداية كنا سريعين، وفي منتصف المرحلة كنا بطيئين جدا“.

وتابع السائق البولندي قائلاً: “خسرنا بعض الوقت بسبب الملاحة ومن ثم دفعنا بقوة في الكيلومترات المئة الاخيرة وتمكنا من تعويض بعض الوقت. ما زال الصراع مستمرا وخطأ بسيط في الملاحة يمكن أن يكلف كثيراً وخسارة الوقت. ربما تكون الكثبان الرملية أفضلية للعطية. فهو يعرف المنطقة جيدا ولكن المرحلة لا تتضمن كثبان رملية كبيرة. ربما سيتقدم علينا ببعض الوقت ولكن على الأقل سنتمكن من اللحاق بخطوطه التسابقية“. 

واستفاد فلاديمير فاسيلييف (ميني) من العقوبات التي طالت ياسر بن سعيدان وآرون دومزالا، ولكن رغم ذلك لم يقدم تأدية قوية داخل المرحلة الخاصة ليسجل ثالث أسرع توقيت وينتقل إلى مركز مماثل في الترتيب العام الموقت للرالي.

السعودي إبن سعيدان وعلى الرغم من العقوبات الزمنية التي طالته فقد تمكن من الظهور بصورة السائق السريع خلف مقود سيارته الـتويوتاوقاد متأخرا بفارق ثانيتين فقط عن العطية. لاحقا خسر بعض الوقت ولكن راسع أسرع توقيت الذي سجله داخل المرحلة سمح لهذا السائق الفائز بلقب فئة الـتي2″ العام الماضي بإحتلال المركز الخامس. أما البولندي آرون دومزالا فاحتفظ بالمركز الرابع خلف مقود سيارة الـتويوتاالثالثة.

التشيكي مارتن بروكوب متصدر الترتيب العام للبطولة أنهى هذا اليوم في المركز السادس محافظا على حظوظه بحصد المزيد من النقاط.

الهولندي إريك فان لون تعرض لحادث صغير بعد المرور عند نقطة المراقبة الرابعة وخسر فرصة اللحاق بالخمسة الاوائل. وسوف يحصل لاحقا على عقوبة زمنية قبل أن يأخذ شارة إنطلاق مرحلة يوم السبت.

في فئة الـتي2″ تابع القطري عادل حسين تقدمه مبتعداً عن المشاكل الميكانيكية ليحافظ على صدارة فئته على متن سيارتهنيسان باترول واي62″ المدعومة من الإتحاد القطري للسيارات والدراجات النارية وأوريدوعن منافسه السعودي أحمد الشيقاوي.

وقال عادل حسين: “قررنا أن نضغط مجددا اليوم من أجل زيادة الفارق. كنا نضغط بقوة ولكن بسرعة وبشكل نظيف وعندما كنا نصل إلى أماكن صعبة كنا نسير بحذر ومن ثم نعاود قيادتنا الضاغطة. تعرضنا لحالة إنثقاب واحدة وتوقفنا لإبدال الإطار المتضرر. أما بشأن الملاحة فقد كانت خادعة في البداية ومن ثم في منتصف المرحلة“.

وأكد عادل السعيد من تأديته أن ملاحه ناصر سعدون الكواري قام بعمل جيد وأضافتعاونا معا لتقاسم المعلومات ونحن سعداء. عندما تقود ببطء ترتكب الأخطاء ولكن لن نخاطر أيضا. سوف نحاول إيجاد أفضل الطرق لإنهاء الرالي، علماً أن الكثبان الرملية في المنطقة التي نعرفها وسوف نعمد إلى التوقف لخفض كمية الهواء في الإطارات ومن ثم تعبئتها مجددا.. لذا لا حاجة للمخاطرة“.

في فئة الـتي3″ زاد الفرنسي كلود فورنيه من تقدمه بعدما تأخر الإسباني خوسيه لويز بينا كامبو والإيطالي ميشال سينوتو والإسباني سانتياغو نافارو.

الروسي أليكسندر ماكسيموف زاد تقدمه عن منافسه الهولندي كين كولن إلى 40.19 دقيقة بعدما تمكن القيادة لفترة متقدما جميع المشاركين. أما البولندي ماسييج جيمزا دراج فريقأولرنفقاد دراجته النارية بدون أن يخاطر كونه الوحيد المشارك في الجولة العالميةفيمليصل إلى خط النهاية بهدف حصد أكبر عدد ممكن من النقاط.

أحداث المرحلة الثالثة

إفتتح جيمزا المسار على متن دراجته النارية لليوم الثاني على التوالي، بينما تأخر كولن في فئةالكوادز” 42.53 دقيقة عن منافسه ماكسيموف بعد المشاكل التي واجهها بسبب مضخة الوقود.

في فئة السيارات إنطلق العطية أول وتلاه بشيغونسكي ودومزالا، في وقت إتجه فان لون وبن سعيدان شمالاً عند نقطة إنطلاق المرحلة.

الإسباني فرناندو ألفاريز  كان ضحية تضرر الشاسي (الهيكل) تحت المحرك لسيارتهفولكسفاكن أماروكفي اليوم السابق، غير أن الفريق الفني تمكن من إبدال الشاسي المتضرر بآخر جديد ليتابع السائق مغامرته في الصحراء القطرية.

ولم يواجه الدراجون المسجلون في الجولة العالميةفيمأي مشكلة إذ تمكن ماكسيموف من الوصول إلى نقطة المراقبة الأولى بعد 49.34 كلم بفارق ثانية فقط عن جيمزا، بينما وصل كولن متأخراً  بفارق 1.36 دقيقة.

وينظر مفوضو الرالي بشأن العقوبات الكثيرة التي طالت الفرق في المرحلة الثانية بسبب عدم تمكن من إيجاد الإحداثيات، إضافة إلى عقوبة الدقيقتين التي فرضت على ناصر صالح العطية بسبب تخطيه السرعة المحددة في إحدى المناطق. كما نال السائق القطري عقوبة إضافة 15 دقيقة إلى توقيته بعدما لم يتمكن من المرور عند إحداثيتين، إضافة الى العقوبة التي حصل عليها بسبب السرعة الزائدة، ما أرجع سائق الـتويوتا هايلوكسإلى المركز الثاني خلف بشيغونسكي بفارق 53 ثانية في الترتيب العام الموقت.

كما حصل السعودي ياسر بن سعيدان على عقوبة (15 دقيقة) ودومزالا (15)، ما دفع الروسي فاسيلييف للتقدم للمركز الثالث في الترتيب العام وتراجع دومزالا للمرتبة الرابعة، مع إنطلاق السيارات لخوض غمار منافسات المرحلة الثالثة. كما حصل العديد من السائقين على عقوبات مماثلة بسبب صعوبة الملاحة التي أرخت بظلالها على الترتيب العام.

وعوض إبن سعيدان وفان لون العقوبات بوصولها إلى نقطة المراقبة الاولى في الصدارة، على الرغم من أن بشيغونسكي نجح في التقدم بفارق 9 ثوانٍ إضافية عن العطية، الذي تجاوز كولن بالقرب من نقطة المراقبة الثانية وبدأ بتضييق الفارق بينه وبين الدراجات والكوادز. وخسر بشيغونسكي بعض الوقت قبل وصوله إلى نقطة المراقبة الثانية متأخراً بفارق 4.01 دقائق عن العطية، الذي بدا أنه يتصدر الترتيب العام بفارق 3.08 دقائق عن أقرب منافسيه.

في فئة الـتي3″ تمكن ماكسيموف من تجاوز جيمزا.

غدا (السبت) تنطلق المرحلة ما قبل الأخيرة وتبلغ مسافتها 324.98 كلم إلى الجنوب من الدوحة وتتجه إلى الغرب من مدينة مسيعيد الصناعية ثم تتجه جنوباً عبر الكثبان الرملية، شمال البحري الداخلي. قبل أن تتجه شمالاً عبر وسط قطر ثم إلى الساحل الغربي لتنتهي في الوكرة، غرب الدوحة.

الترتيب العام مع نهاية المرحلة الثالثة (ترتيب غير رسمي)

فئة السيارات

1ـ ناصر صالح العطية (قطر) / ماثيو بوميل (فرنسا)/ تويوتا هايلوكس أوفردرايف/ 7.03.17 س.

2ـ ياكوب بشيغونسكي (بولندا) / طوم كولسول (بلجيكا) ميني جون كوبر ووركس رالي/ 7.10.48 س.

3ـ فلاديمير فاسيلييف (روسيا) / قنسطنطين زيتلسوف (روسيا)/ ميني وان/7.29.04 س.

4ـ آرون دومزالا (بولندا)/  ماسييج مارتون (بولندا)تويوتا هايلوكس أوفردرايف/

5ـ ياسر بن سعيدان (السعودية)/ أليكسي كوزميش (روسيا)   تويوتا هايلوكس أوفردرايف/  8.08.56 س.

6ـ مارتن بروكوب (تشيكيا) / دافيد بابيسكا (تشيكيا) فورد أف ـ 150 إيفو/ 9.02.12 س.

7ـ عادل عبدالله حسين (قطر)/ ناصر الكواري (قطر) نيسان باترول واي 62/ 10.13.48 س.

8ـ كلود فورنيه (فرنسا)/ سيباستيان دولوني (فرنسا)/ بولاريس آر زد آر 1000/11.11.02 س.

فئة الدراجات النارية/ كوادز (ترتيب غير رسمي)

1ـ ماسييج جيمزا (بولندا) كيه تي أم 450 رالي ريبليكا/ 11.54.08 س.

2ـ أليكسندر ماكسيموف (روسيا) ياماها واف أف أم 700 آر/ 14.25.49 س.

كين كولز (هولندا)/ بارن رايسر بي آر1690/ 15.06.08 س.

لمتابعة الرالي

http://qmmf.cronobandeira.com