تصدّر سائق فريق فورس اينديا – مرسيدس المكسيكي سيرجيو بيريز اليوم الأوّل من التجارب الشّتوية في القسم الثالث، والتي أختتمت فعاليتها مؤخراً على حلبة البحرين الدوليّة، إذ حقّق أسرع زمن والذي بلغ دقيقة واحدة و35.290 ثانيّة ومُتقدمًا بفارق 0.8 ثانيّة على سائق ويليامس – مرسيدس الفنلنلدي فالتيري بوتاس.

وقاد بيريز سيارته لـ105 لفات، إلّا إنّ حصّة الأسد من الكيلومترات المقطوعة كانت من نصيب بوتاس الذي دار 128 لفة حول الحلبة حيث إختبار سيارته “أف.دبليو36″ على مدى مسافات طويلة إستعدادًا للسباق الأوّل في أستراليا.

ثالث أسرع توقيت كان في صالح العائد إلى صفوف فيراري الفنلندي كيمي رايكونن الذي أحرز زمنه على الرُغم من المشاكل “الطفيفة” التي إعترضت مسيرته في الفترة الصباحيّة، حيث تمكّن من إكمال 54 لفة فقط بعدما توقفت سيارته على المسار قبل دقائق معدودة من نهاية اليوم الأوّل.

وحلّ السهم الفضي (مرسيدس) مع الالماني نيكو روزبرغ في المركز الرابع بفارق 1.3 ثانيّة عن أسرع زمن فيما حقق سائق فورس اينديا – مرسيدس الألماني أدريان سوتيل خامس أسرع توقيت مع 89 لفة.

ماكلارين مع سائقها الدنماركي اليافع كيفن ماغنوسن حلّت في المركز السادس مع 109 لفات، فيما إكتفى فريق ريد بُل الذي واجه مشاكل أخرى مع إرتفاع حرارة سيارته التي جلس خلف مقودها الأسترالي دانيال ريكاردو بـ32 لفة.

المركز الثامن والتاسع كانا من نصيب ماكس شيلتون ودانيال كفيات من فريقا ماروسيا وتورو روسو على التوالي، إذ لم يكن اليوم إيجابيًا بصورة كبيرة للفريق الإيطالي الذي توقفت سيارته المزودة بحرك رينو داخل الحلبة أواسط اليوم.

أمّا فريق لوتس فقد عانى مع النظام الجديد من العوادم الذي إختبره اليوم حيث أكمل السائق الفنزويلي باستور مالدونادو 31 لفة فقط مُتقدمًا على السائق الياباني كاموي كوباياتشي صاحب الـ19 لفة.

Bah-test