دبي، الإمارات العربية المتحدة، 28 فبراير 2018: قد تكون رياضة المحركات في بنغلاديش ما تزال في مهدها، إلا أن عملية تطويرها والارتقاء بها ستحظى بدفعة قوية من دبي الأسبوع القادم مع استضافتها لإحدى البطولات العالمية المستوى في رياضة المحركات.

وسوف يكتسب فريقا مؤلفا من 28 متدرب تطوعي قادمين من اتحاد بنغلاديش للسيارات خبرة عظيمة حول كيفية تنظيم بطولة عالمية المستوى في الراليات الطويلة وذلك مع انعقاد رالي دبي الصحراوي المدعوم من مجموعة عبدالواحد الرستماني ونيسان.

ويشكل الرالي الجولة الثانية من بطولة كأس العالم للراليات الطويلة للسيارات ’فيا‘ والجولة الأولى من بطولة كأس العالم للراليات الطويلة للدراجات ’فيم‘، إلا أنه بالنسبة للزوار البنغلاديشيين الشباب يشكل خطوة ذات أهمية بالغة على طريق تطوير رياضة المحركات في وطنهم.

وتعليقا على المبادرة، قال محمد بن سليم، رئيس نادي الإمارات للسيارات رئيس اتحاد الإمارات لرياضة السيارات والدراجات النارية، منظمو رالي دبي الصحراوي: “إنه ليسعدنا استضافة مجموعة المتدربين من اتحاد بنغلاديش للسيارات ونتطلع قدما لنريهم خطوات تنظيم بطولة عالمية المستوى. يلعب المتطوعون دورا كبيرا في رياضة السيارات، وهدفنا هو إعادتهم إلى وطنهم بنغلاديش وفي جعبتهم الكثير من المعرفة والخبرة وتوظيفها لتطوير الرياضة هناك”.

وقبل ثلاث سنوات، قام محمد بن سليم، نائب رئيس الاتحاد الدولي للسيارات ’فيا‘، بإرسال فريق من قسم التدريب والتعليم التابع لنادي الإمارات للسيارات، معهد معارف رياضات المحركات، إلى العاصمة دكا لإرشاد المسؤولين في اتحاد بنغلاديش للسيارات حول أهم العناصر الواجب اخذها بعين الاعتبار في تنظيم الراليات وغيرها من نشاطات رياضات المحركات.

وترأس فريق نادي الإمارات للسيارات آنذاك رونان مورغان، المسؤول العام لرالي دبي الصحراوي المدعوم من مجموعة عبدالواحد الرستماني ونيسان، الذي ينعقد بين 8 و10 مارس تحت رعاية كريمة من سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي.

وقام نادي الإمارات للسيارات، الجهة الممثلة للاتحاد الدولي للسيارات ’فيا‘ في الإمارات، بتأسيس معهد معارف رياضات المحركات لتقديم التدريبات في رياضة المحركات حول العالم بعد حصوله على لقب مزود إقليمي للتدريب من قبل الاتحاد الدولي للسيارات في 2012.

وينطلق رالي دبي الصحراوي تمام الساعة 5 من مساء يوم الثلاثاء الموافق 8 مارس في دبي أوتودروم، المقر الرئيسي الجديد للرالي. وترسل النسخة الثانية من الفعالية مجموعة من أقوى سائقي السيارات وسيارات البقي والدراجات النارية ودراجات الكوادز لخوض منافسات مثيرة في مرحلتين خاصتين بطول 174كم لكل منها يومي 9 و10 مارس وسط الطبيعة الساحرة لصحراء القدرة.