الشرق الأوسط، 26 فبراير 2018 –أصبحت لم تعد تقوم ’كونتيننتال‘ (Continental)، الشركة الرائدة في قطاع الإطارات والصناعات المغذّية للسيارات، برسم معالم عملية تغيير السيارات المستقبلية وذلك من خلال تحويلها بفعالية إلى أدوات نقّالة. وسوف تقوم الشركة خلال الملتقى العالمي للأجهزة النقّالة (Mobile World Congress – MWC) الذي يقام بنهاية شهر فبراير الجاري في إسبانيا باستعراض أحدث تقنياتها المرتبطة بقطاع السيارات والتي تمكّن المركبات من البقاء على اتصال في كافة الأوقات، أكان من خلال المكالمات الهاتفية، بث الملفّات الموسيقية عبر الإنترنت أو إمكانية الدخول بدون مفتاح.

وبدءً من هذه السنة، يتعين على أي سيارة جديدة في أوروبا أن تكون مجهزة ببطاقة SIM والتي تمكّن المركبات من إجراء مكالمة طارئة في أي وقت. أما في الشرق الأوسط، فقط خطت الإمارات العربية المتحدة خطوات بارزة ضمن قطاع السيارات المتصلة، حيث مكّنت شركة الاتصالات الوطنية ’اتصالات‘ اعتماد أوّل مركبات قابلة للاتصال في المنطقة عبر تركيب أجهزة صغيرة فيها تعمل من خلال بطاقة SIM. كما قامت بعض الدول الإقليمية مؤخراً بالكشف عن خطط اقتصادية طويلة الأمد مع تركيز قوي على التنويع، بينما تعمل الحكومات والمستثمرون على الاستثمار بقوّة في عدد من القطاعات الحيوية والتي تشمل قطاع التقنيات.

حول هذا الموضوع، قال هلموت ماتشي، عضو مجلس الإدارة التنفيذي ورئيس قطاع المقصورات الداخلية في شركة ’كونتيننتال‘: “بدأ الأمر مع الهواتف الذكية ثم الأجهزة اللوحية والآن السيارات – فالمركبات سوف تصبح قريباً جزءً من العالم المتصل ببعضه البعض وستتناغم بسلاسة ضمن طبيعة الاستخدام الرقمي اليومية للأشخاص. وسوف نؤكّد خلال عرضنا للتقنيات أن الحصول على اتصال دائم بشبكة الإنترنت والتمتّع بالأمن الإلكتروني الشامل هو بذات أهمية ضمان دمج وتكامل الأجهزة النقّالة والعمليات البديهية دون أي مشاكل.”

نظرة سريعة على المستقبل: اتصال تنبّؤي

تشكّل التغطية المستمرّة والعالية الجودة لشبكات المحمول عنصراً محورياً بالنسبة للسائقين الراغبين بتوسعة نطاق استخداماتهم الرقمية إلى مجال القيادة. وفي ظل معاناة بعض المناطق، شاملة بعض أجزاء الشرق الأوسط، من ضعف التغطية ووقت الاستجابة الطويل، فإن انقطاع المكالمات الهاتفية والتوقّف المستمر للبث الموسيقي عبر الإنترنت ليس أمراً غريباً. ومن هنا، قامت ’كونتيننتال‘ بتطوير وحدة إدارة تنبّؤية للاتصال تعمل على جمع بيانات حول جودة الشبكة عبر حشد المصادر واستخدام هذه البيانات لتوليد خارطة عن الشبكات المتوفرة للاتصالات النقّالة ومستوى جودتها.

وبناءً على هذه النتائج، يمكن للبرنامج أن يقوم على سبيل المثال بإعلام السائقين أن مكالمتهم الهاتفية سوف تنقطع ويخبرهم متى ستكون جودة الشبكة جيدة كفاية لمتابعة المكالمة.

هاتف نقّال متكامل: دخول المركبة بدون مفتاح

من شأن الحلول المتعلّقة بالدخول الذكي للمركبات عبر مفتاح افتراضي في الهواتف الذكية أن يجعل عملية استئجار المركبات أمراً أكثر يسراً وملاءمة بالنسبة للعملاء وشركات التأجير على حد سواء. وتمكّن تقنية ’Key as a Service‘ من ’كونتيننتال‘ الاستمتاع بتجربة استئجار مع ميّزة الدخول الى المركبة والسماح بتشغيل المحرّك بدون مفتاح .

والمكوّن الرئيسي في كافة أنظمة الدخول الذكي لدى ’كونتيننتال‘ هو المفتاح الافتراضي في الهاتف الذكي الذي يشمل ميّزة كشف التزوير. ويتيح هذا المفتاح الدخول فقط بعد عملية تحقّق ناجحة واحدة، يتم بعدها إرسالها إلى الهاتف الذكي عبر وسيط لاسلكي. وفيما يتعلّق بحلول الدخول المتكامل عبر الجهاز الذكي، فإن النظام يستخدم عدّة وحدات عاملة بتقنية بلوتوث منخفضة الطاقة في المركبة لتمكين تحديد موقع الهاتف الذكي المصرح له وذلك من الجهتين الداخلية والخارجية. وبمجرّد التعرّف على مفتاح ذكي مصرّح، يسمح النظام عندها بفتح المركبة وتشغيل المحرّك.

الهواتف الذكية توسّع نطاق تقنيات المركبات

هناك خيار عرض آخر لبيانات المركبة عبر الهاتف الذكي يتمثّل بميّزة المساعدة بإعادة ملأ الإطارات بالهواء، حيث يتم عرض مستوى ضغط الإطارات الحالي. ومن خلال تطبيق موجود في أجهزة الهواتف المحمولة، يمكن للمستخدمين أن يقوموا أيضاً بتفعيل خيارات شخصية مثل موقع المقعد، وضعيات ضبط نظام تكييف الهواء وخيارات الترفيه.

وبهدف ضمان عدم تأثّر عملية إقران الهواتف الذكية المختلفة بسبب البطارية، سوف تعرض ’كونتيننتال‘ أيضاً منصّتها الذكية متعدّدة الوظائف في ملتقى MWC 2018. وتتيح هذه المنصّة شحن الهواتف الذكية لاسلكياً عبر تقنية البلوتوث وتقنية التواصل قريب المدى (NFC) من خلال الوحدة الرئيسية للمركبة.

لا اتصال بدون توافر الأمن

لأجل ضمان تمتّع النظام بالأمن اللازم والاستفادة من الحلول الرقمية، تعمل ’إلكتروبت‘ (Elektrobit)، الشركة الفرعية لدى ’كونتيننتال‘ – مع العضو الجديد ضمن العائلة ’آرغوس سايبر سيكيوريتي‘ (Argus Cyber Security) – على توفير حلول وخدمات أمن نهائية ومتعدّدة الطبقات لاتصالات السيارات. وهي تشمل ميّزة كشف أي تطفّل على الشبكة وإيقافه، وتوفير الحماية ومراقبة وإدارة صحة النظام لتحقيق الحماية الكاملة في أساطيل المركبات المتصلة، بالإضافة إلى القيام بتحديث البرمجيات لاسلكياً.

بيانات المركبة عن بعد: منصّة قوية للمركبات المتصلة

تشكّل منصّة بيانات المركبة عن بعد (Remote Vehicle Data – RVD) من ’كونتيننتال‘ أساساً للخدمات المبتكَرة والمتصلة. وتتيح المنصّة الدخول الموحّد إلى بيانات المركبة المحدَّدة من قِبَل المصنّع وذلك لمجموعة من أنواع وطرازات المركبات. وتستهدف تقنية RVD مصنّعي المركبات ووكلائها وشركات التأجير ومشغّلي الأساطيل وورش الصيانة وشركات التأمين. وتوفر هذه المنصّة حلولاً نهائية متكاملة وهي تتواءم بكل سلاسة مع حلول ’كونتيننتال‘ السحابية القياسية المرتبطة بالخدمات المتمحورة حول الاتصالات.