3 يوليو 2017 – أطلقت شركة غرغور أوتوموتيف كومباني، الموزع المعتمد الوحيد في لبنان لعلامات أبارث وألفا روميو وكرايسلر ودودج وفيات وفيات بروفيشيونال وجيب ورام وموبار، العنان لقوة العقرب في شكل أحدث تشكيلة من طرازات أبارث، التي تجسد أفضل تعبير لمبادئ الأداء والحرفية والتطور التقني التي تميز العلامة التجارية التي تحمل شارة العقرب.

وكان ذلك في عام 1949، عندما أنشأ المهندس وسائق سباقات الدراجات النارية والسيارات كارلو أبارث شركة أبارث أند كو”Abarth & C” مع السائق غيدو سكالياريني. وكانت أول مركبة تم انتاجها هي 204 أيه رودستر 204 A Roadster التي تقوم على أساس سيارة فيات 1100. وسرعان ما فازت السيارة ببطولة سباق 1100 سبورت وكذلك الفورمولا 2. وجنباً إلى جنب مع السباقات، بدأت الشركة في إنتاج أطقم موالفة ساهمت في تحسين أداء وقوة وسرعة السيارات القياسية.

واشتهرت سيارات أبارث بأدائها العالي وقوتها الكبيرة، ولكنها اشتهرت أولاً وقبل كل شيء بكونها صغيرة ورشيقة تماماً مثل العقرب. وحققت سيارات كارلو أبارث المعدلة ذات الأداء القوي نجاحاً في كل مسابقة دخلتها وشارك هو فيها، لتسجل العديد من الأرقام القياسية. وخلال عقد الخمسينيات وطوال الستينيات من القرن الماضي، أصبحت علامة أبارث التجارية مرادفا للرياضة، والموالفة والأداء القوي، وأحدثت تغييراً في عالم السيارات الرياضية.

وقال نجيب الدبس مدير عام شركة غرغور أوتوموتيف كومباني: “اليوم، ما تزال علامة أبارث التجارية تحافظ على حمضها النووي الفريد من نوعه، وتشتهر بالأداء القوي، ومتعة القيادة الرائعة والجاذبية الرياضية. وتتواصل قصة العقرب لتواجه تحديات جديدة، وتبتكر سيارات فريدة وتمنح عشقاً كبيراً لمن له شرف قيادة هذه المركبات”.

ويمكن لزوار صالات عرض شركة غرغور أوتوموتيف كومباني الآن الاستمتاع بأحدث تشكيلة أبارث، ومن بينها 595 و 595 Turismo و 595 Competizione.

وقال الدبس: “مع التركيز القوي على الأداء المتميز، والأناقة الإيطالية الأيقونية والحرفية التي تم الإعراب عنها في كل منتج بالإضافة إلى برنامج مستمر من التحسينات التكنولوجية، تعتبر سيارة أبارث 595 الوريث الطبيعي للسيارة التي تم إطلاقها في الأصل عام 2008. ويشتمل هذا التطور الأخير لطراز أيقوني يحمل شارة العقرب على محركات أكثر قوة، وتجهيزات قياسية أكثر ثراء والكثير من الابتكارات”.

وتم تصميم تشكيلة أبارث595 الجديدة، التي تضم الآن نوعين من الجسم (السيدان والسيارات ذات السقف القابل للطي)، وثلاث مستويات متدرجة (595 و595 Turismo و595 Competizione) ومستويات عديدة من المحركات مختلفة القوة والموالفة، لتلبية رغبات العملاء المميزين والمتخصصين. وتأتي العديد من التحسينات نتيجة الخبرة المكتسبة مع تطوير 695 Biposto وهي أصغر سوبركار تقدم الاثارة والتكنولوجيا لسيارة سباق حقيقية وذلك في سيارة مسموح لها قانوناً بالانطلاق في الشوارع.

ويمثل إصدار595 المميز وذو السعر المعقول، الذي تبلغ قوة محركه 145 حصاناً، بداية مستويات موديلات أبارث، ولكنه يقدم جميع التجهيزات القياسية اللازمة لضمان متعة القيادة المتوقعة من العلامة التجارية.

ويجسد طرازا 595 Turismo و595 Competizione جانبين أكثر تميزاً من هوية أبارث. الطراز الأول، المجهز بمحرك قوته 165 حصاناً، يعبر عن القيم النموذجية لسيارة جي تي GT إيطالية، ولكن في شكل مدمج مثالي للاستخدام في المناطق الحضرية. والطراز الثاني، من ناحية أخرى، هو أكثر قوة وشراسة ويرفع معدل الأدرينالين، حيث أنه مجهز بمحرك قوته 180 حصاناً ويشتمل على تجهيزات مستوحاة من عالم السباقات. وهذا الطراز مصمم للسائقين الذين لديهم شغف حقيقي لا يقبل المساومة للأداء القوي والرياضي. ويمكن إجراء تعديلات على كلا الإصدارين بمجموعة كاملة من الأطقم والاكسسوارات.

وقد تم تجهيز 595 Competizione بمحرك T-jet سعة 4ر1 لتر الذي يولد قوة حصانية تبلغ 180 حصاناً في حين يبلغ عزم دوران المحرك 250 نيوتن متر عند 3000 دورة في الدقيقة من خلال توربين غاريت Garrett GT 1446. وتعتبر السيارة مثالية لهؤلاء الذين يبحثون عن الإثارة وعن الأداء القوي للسباقات ويرغبون في المزيد من الميزات التقنية: معدل التسارع من صفر إلى 100 كلم/ساعة في 7ر6 ثانية كما تشتمل السيارة على نظام مكابح بريمبو أضخم من الحجم العادي مع مساميك من الألومنيوم ذات أربعة مكابس لجعل السيارة تتوقف بسلامة تامة.

ومع عادم Record Monza عالي الأداء مع نظام بوضعية مزدوجة، يحقق المحرك قوة تبلغ 132 حصاناً لكل لتر. وهذه الميزة الحصرية اختيارية، حسب الطلب، على بقية طرازات التشكيلة، جنباً إلى جنب مع عادم Record Modena الذي يضمن نفس الأداء ولكن مع أنبوب عادم ذي شكل أقل شراسة. وكميزة قياسية، يتم إقران جميع أشكال محرك T-jet سعة 4ر1 لتر بعلبة تروس تعشيق ميكانيكية من خمس سرعات، ولكن يمكن أن يتم تجهيزها بعلبة تروس أبارث متسلسلة روبوتية مع أزرار لنقل الحركة مثبتة بعجلة القيادة.

وفي الداخل مقاعدCorsa by Sabelt ، والتي توفر الدعم الجانبي غير العادي وهي مثالية للقيادة الرياضية نظراً لقدرتها على نقل كل حمل بحده الأدنى وبشكل دقيق إلى السائق. ومن أجل قيادة رياضية أكثر فعالية، تكون للسيارة عجلة قيادة مسطحة القاع مع عدسة كاميرا مصنوعة من ألياف الكربون وجلد الكانتارا.

وتستمر الابتكارات مع لوحة أجهزة القياس الرياضية الجديدة تماماً والرسومات الجديدة التي تميز وضعية “سبورت” وتحسين عملية القراءة. وعلاوة على ذلك، فإن ضوء عداد قياس الضغط أصبح أبيض الآن، مما يجعله أسهل وأسرع في القراءة.

ويشتمل طراز 595C Turismo على محرك T-jet سعة 4ر1 لتر بقوة تبلغ 165 حصاناً، ويحقق سرعة قصوى تبلغ 218 كم / ساعة. كما يشتمل طراز السقف القابل للطي على تطويرات وابتكارات تم إبداعها لتحسين الأداء. فعلى سبيل المثال، تم إعادة تصميم الواجهة الأمامية بحيث يتم شفط كمية أكبر من الهواء: وهذا يُحسن إدارة الحرارة في حجرة المحرك ويعزز أيضاً قدرة التبريد بنسبة 18٪. وبالتالي، تتم زيادة أداء وانتظام المحرك، حتى في حالة الموالفة على أداء السباقات الأكثر عنفواناً.

كما عمل مهندسو أبارث على المصد الخلفي لخلق موزع أكثر وضوحا وفعالية. كما تم استخدام طلاءات محددة لمصد كل مستوى من السيارات- أسود غير لامع لطراز 595، طلاء مطابق للون الجسم لطراز 595 Turismo وطلاء رمادي قطراني لطراز 595 Competizione.

كما أن مجموعة الأضواء الأمامية والخلفية جديدة أيضاً، وهي قياسية مع مصابيح رئيسية بيضاوية الشكل ومصابيح ليد LED نهارية على كامل المجموعة. وتأتي مصابيح زينون أمامية اختيارية عند الطلب.

وتأتي العجلات الجديدة قياس 17 بوصة كميزة قياسية بطراز 595 Turismo وهي أخف وزنا بنسبة 7٪ ولديها سطح مهوى تزيد نسبته على 50٪، ما يضمن أفضل تبديد للحرارة، مما يؤدي إلى تعزيز أداء نظام الكبح.

كما تعتبر سيارة أبارث 595 الجديدة السيارة الوحيدة في شريحتها التي تمتاز بدفرنش ميكانيكي محدود الانزلاق (تسمى أبارث D.A.M. ) وهي ميزة لأداء حصري قوي مستمد مباشرة من الخبرة المكتسبة مع طراز 695 Biposto.

ويستغل الدفرنش الميكانيكي محدود الانزلاق بطراز أبارث الإمكانات الكاملة لطراز 595 Competizione ويساهم في تحسين التشبث بالأرض في ظل الظروف القاسية. ويضمن الدفرنش الميكانيكي محدود الانزلاق نقل عزم دوران مناسب بين العجلات الأمامية عندما يكون التشبث أقل (المثال النموذجي على ذلك السرعة المختلفة عند المنحنيات التي تحدث مع الحمل الجانبي العالي). وهذا يضمن الحفاظ على المسار مع دقة أكبر لتحقيق المزيد من الكفاءة بالقيادة الرياضية.

ويكون الدفرنش الميكانيكي محدود الانزلاق جزءاً من حزمة الأداء الجديدة – المتوفرة فقط بسيارة أبارث الجديدة 595 Competizione مع ناقل حركة يدوي – والتي تشتمل أيضاً على عجلات “سوبر سبورت” 17 بوصة، مقاعد من جلد سابلت Sabelt /جلد ألكانتارا Alcantara مع قشرة من ألياف الكربون، وشارة من الألومنيوم المنحوت مكتوب عليها 595 على السقف وذات لون معدل أحمر لامع أو أبيض أو أسود لإضفاء صبغة شخصية على مظهر السيارة.

أجهزة المعلومات الترفيهية بسيارة 595

تشمل الأجهزة القياسية نظام يوكونكت مع شاشة تعمل باللمس، ولأول مرة بطرازات التشكيلة، يوكونكت عالي الدقة UconnectTM HD ، وهو جهاز سريع مع شاشة عالية الوضوح والدقة وملاحة. ويضم نظام يوكونكتUconnect 7″ أيضا نظام قياس أبارث Abarth Telemetry ، وهو نظام متكامل يقيس أداء السائق على حلبات مسبقة التحميل لتحليل أزمنة الدورات، ودراسة تقنيات القيادة وتحسينها.
كما إنه قابل للتعديل أيضاً، مما يسمح بتسجيل المسارات الجديدة وتخزينها لاسترجاعها في وقت لاحق لمقارنة الأداء. ويعني نظام يوكونكت المجهز بسيارة 595 أنه يمكن للسائقين الوصول بأمان وبسرعة لجميع وظائف ومحتويات الهواتف الذكية الخاصة بهم باستخدام الشاشة التي تعمل باللمس.

وأخيراً، فإن نظام بيتس أوديو BeatsAudioTM القوي والمتطور الذي يشتمل على سبعة مكبرات للصوت يأتي اختيارياً في أبارث 595. ويحقق نظام بيتس أوديو، الذي قام بتطويره بالتعاون مع بيتس الدكتور دري، قوة إخراجية عالية تصل إلى 440 واط ويشتمل على إمبليفاير رقمي من ثماني قنوات يدمج نظام متقدم للحلول الحسابية قادر على إعادة ابتكار أطياف الصوت بأكملها التي يتعايش معها الفنان خلال التسجيل بالاستوديو ومن المؤكد أن هذا النظام سيلقى قبولاً كبيراً لدى عشاق الموسيقى.