عمان – أصدرت هيئة الاستئناف المشكلة من قبل السلطة الوطنية لرياضة السيارات (ASN) قرارها فيما يتعلق  بنتيجة سباق الحسين لتسلق مرتفع الرمان الدولي بشكل قطعي، وكانت قد نظرت بالإعتراض الذي قدمه المتسابق سالم طعيمة على المتسابق خاتشيك شاديان صاحب لقب سباق الحسين لتسلق مرتفع الرمان الدولي لعام 2017، بعد أن كانت لجنة الحكام للسباق قد رفضت الأخذ بإعتراضه.

وقامت هيئة الاستئناف بالبت والأخذ بالطعن المقدم من طعيمة، لتشطب نتيجة شاديان صاحب اللقب في السباق، ليتقدم تلقائيا صاحب المركز الثاني في سباق الحسين لتسلق مرتفع الرمان الدولي لعام 2017 إلى المركز الأول.

وقدم المتسابق خاتشيك شاديان لهيئة الحكام طلب مراجعة للقرار السابق المتخذ من ذات الهيئة يوم 6 أيلول (سبتمر) الماضي، استنادا لنص المادة (14) من نظام الرياضة الدولي الصدار عن الاتحاد الدولي للسيارات والتي تجيز تقديم طلب أمام نفس هيئة الاستئناف بأنه ولغايات قبول طلب المراجعة لا بد من تقديم بينات جديدة من طالب المراجعة، واعتبار هذه البيانات جديدة من قبل لجنة الحكام التي تملك الصلاحية الكاملة  باعتبار الوثائق والبيانات ، المقدمة بينة جديدة.

وبعد الرجوع إلى طلب المراجعة المقدم من قبل المتسابق خاتشيك شاديان صاحب السيارة رقم (1) تجد الهيئة أن هذا الطلب مرفق ببيانات تم اعتبارها من قبل لجنة الحكام بينات جديدة، وبالتالي فإن هيئة الاستئناف لا تملك أمام هذه الوقائع سوى الأخذ بما ورد بتقرير الحكام المرفق مع طلب المراجعة لأن هيئة الاستئناف ليست صاحبة صلاحية باعتبار ان البيانات المقدمة هي بيانات جديدة أم لا إذ أن كامل الصلاحية باعتبارها بيانات جديدة تعود للجنة الحكام التي اتخذت قرارها باعتبار ان هذه البيانات هي بيانات جديدة .

وعليه فان لجنة الاستئناف بما لها من صلاحيات في قبول طلب المراجعة من ناحية شكلية تجد بأن شروط تقديم طلب المراجعة قد تم مراعاتها من ناحية شكلية وتقرر الهيئة قبول طلب المراجعة من حيث الشكل.

واستنادا لما تقدم فان هيئة الاستئناف تقرر قبول طلب المراجعة  والنظر بالبينة الجديدة التي قدمها المتسابق خاتشيك شاديان والتي تم اعتمادها من لجنة الحكام ، وقامت كذلك بمراجعة نصوص النظام وقامت بتطبيق تعليمات السباق وبالتالي ووفقا لما استمعت اليه من بينات وراجعته من تعليمات وقوانين فان هيئة الاستئناف تجد بأن الوزن الأدنى لسيارة المتسابق خاتشيك شاديان وفقا للوثائق الرسمية الصادرة عن الشركة المصنعة تبلغ (1200) باوند (وهو ما يعادل 544 كغم) مع السائق، وبأن وزن هذه السيارة وفقا لتقرير رئيس لجنة الفاحصين قد بلغ (594) كغم مع السائق أي ما يعادل (1300) باوند.

وبالتالي وحيث أن لهذه السيارة وزن محدد من قبل الشركة الصانعة وفقا للوثائق التي تم تزويد الهيئة بها والتي لم تكن متوفرة للهيئة عند اعداد القرار الأول فإن الهيئة تجد، وبحسب ما نصت عليه تعليمات السباق، بأن الحد الأدنى للوزن الوارد بالمادة (5.2.3) من تعليمات سباق مرتفع الرمان لا ينطبق على هذه السيارة لأن الشركة الصانعة حددت الوزن الأدنى للسيارة مما ينفي انطباق المادة (5.2.3) من تعليمات سباق مرتفع الرمان، اضافة لما تقدم فان أمر تصنيف السيارة يعود للفاحص الفني، وحيث أن الفاحص الفني قام بتصنيف المركبة في فئة ( (OF2وهي أعلى فئة، فإننا نجد بأن هذا التصنيف لا يؤثر على باقي المتسابقين بل على العكس تماما فإن هذا التصنيف يضع المتسابق خاتشيك شاديان أمام تحد أصعب من خلال مشاركته بالفئة الأعلى.

واستنادا لما تقدم فان هيئة الاستئناف تقرر قبول طلب المراجعة  المقدم من المتسابق خاتشيك شاديان والرجوع عن القرار السابق المتخذ في 6 أيلول (سبتمبر) الماضي، ورد الإستئناف المقدم من قبل المستأنف سالم طعيمة وتثبيت نتائج سباق الرمان كما وردت من قبل لجنة  الحكام وتضمين المستأنف رسوم ومصاريف الاستئناف.

ليسترجع شاديان لقب سباق الرمان الدولي بالقانون.

وفيما يلي نتائج الفائزين بالمراكز العشرة الأولى

المركز الأول: خاتشيك شاديان على متن سيارة فورمولا 3، محققا أفضل وقت له بزمن 1.49.75 دقيقة.

المركز الثاني: أيمن النجار على متن سيارة ايفو بروتو تايب، محققا أفضل وقت له بزمن 1.50.890 دقيقة.

المركز الثالث: حسام سالم على متن سيارة ايفو بروتو تايب، محققا أفضل وقت له بزمن 1.51.790 دقيقة.

المركز الرابع: محمد تيسير على متن سيارة ميتسوبيشي ايفو 6، محققا أفضل وقت له بزمن 1.53.090 دقيقة.

المركز الخامس:  وائل مصطفى على متن ميتسويشي لانسر ايفو 9، محققا أفضل وقت له بزمن 1.55.570 دقيقة.

المركز السادس: غيث وريكات على متن سيارة ايفو بروتو تايب، محققا أفضل وقت له بزمن 1.55.910 دقيقة.

المركز السابع: مازن الشيباني (عُمان) على متن سيارة ميتسوبيشي ايفو، محققا أفضل وقت له بزمن 1.59.510 دقيقة.

المركز الثامن: إيهاب الشرفا على متن سيارة ميتسوبيشي ايفو 6، محققا أفضل وقت له بزمن بزمن 1.59.750 دقيقة.

المركز التاسع:  سالم طعيمة على متن سيارة بي ام دبليو ايه 30، محققا أفضل وقت له بزمن 2.02.210 دقيقة.

المركز العاشر: أمجد عناسوة على متن سيارة ميتسوبيشي ايفو 8، محققا أفضل وقت له بزمن 2.06.120 دقيقة.