تعرض سيباستيان فيتيل بطل العالم لضغط هائل طوال الوقت لكنه تذوق أخيرًا طعم الإنتصار في بلده ألمانيا بإنتصاره في سباقها للجائزة الكبرى اليوم الأحد ليرفع إلى 34 نُقطة الفارق الذي يتفوق به في صدارة بطولة العالم للفورمولا واحد على ملاحقه فرناندو ألونسو سائق فيراري.

وإحتلّ الفنلندي كيمي رايكونن سائق لوتس المركز الثاني بفارق ثانية واحدة وراء فيتيل بعدما قرّر تغيير إطاراته في المراحل الأخيرة من السباق وهو يلاحق سيارة ريد بُل في اللّفات الأخيرة المثيرة من السباق بينما جاء زميله الفرنسي رومان غروجان ثالثا.

وجاء ألونسو الذي بدأ السباق من المركز الثامن واستخدم استراتيجية جريئة للإطارات في المركز الرابع. ويملك السائق الاسباني الآن 123 نقطة مقابل 157 نقطة لفيتيل بعد تسعة سباقات من أصل 19 سباقًا تتكون منها البطولة. ولدى رايكونن 116 نُقطة.

ولم تحدث أي من حوادث إنفجار الإطارات التي سببت مخاوف بشأن السلامة في سباق بريطانيا الأسبوع الماضي ودفعت عددًا كبيرًا من السائقين للتهديد بمقاطعة السباقات لكن اليوم شهد لحظات من القلق والتوتر في ظهيرة حارة في نوربرغرينغ.

وإنفصل إطار من سيارة مارك ويبر زميل فيتيل في ريد بُل ليصيب أحد المصورين في حارة الصيانة بينما إندلعت النيران في سيارة جول بيانكي ثم دارت حول نفسها بإتجاه السائقين القادمين بعدما خرج منها السائق الفرنسي. وتسبب هذا الحادث في دخول سيارة الأمان لكن فيتيل تمسك بتفوقه ليحقق إنتصاره رقم 30 في بطولة العالم.

2013 German Grand Prix - Sunday

ولم يسبق لبطل العالم فيتيل تحقيق أي فوز في ألمانيا ولا في شهر يوليو/تموز لكنّه وبعد أيام من إحتفاله بعيد ميلاده السادس والعشرين وبعد أسبوع واحد من عطل ميكانيكي أجبره على الإنسحاب في حلبة سيلفرستون حقّق فيتيل نتيجة رائعة وسط حماس مشجعيه.

وقال فيتيل بطل العالم في السنوات الثلاث الماضية عبر دائرة الإتصال الداخلي للفريق ’’شكرًا لكم..كان هذا سباقًا صعبًا. لقد ضغطوا عليّ بشدة‘‘.

ولاحق ألونسو – وهو مثل رايكونن إستخدم إطارات تتسم بالسرعة في اللّفات الأخيرة بعدما بدأ مستخدمًا إطارات متوسطة – غروجان حتّى النهاية.

وإنطلق ثُنائي ريد بُل وراء البريطاني لويس هاميلتون سائق مرسيدس وصاحب مركز أوّل المنطلقين منذ اللفة الأولى واقتربا منه في المنعطف الأول لكنهما تجنبا الإحتكاك ثم سيطر فيتيل متفوقًا على الاسترالي ويبر.

كما نجح البرازيلي فيليبي ماسا سائق فيراري في تجاوز دانييل ريكياردو ليتقدم للمركز السادس لكن سيارته دارت حول نفسها عند المنعطف الأوّل الصعب في اللّفة الثالثة وتعطل محركه لينسحب من السباق.

ودخل هاميلتون الفائز في ألمانيا 2011 لتغيير الإطارات للمرة الأولى بعد سبع لفات فقط أي قبل جميع منافسيه وتبعه فيتيل في اللفة التالية.

وبعد ذلك دخل ويبر للتغيير في اللفّة التاسعة لكن الإطار الأيمن الخلفي لم يكن مُثبتًا بشكل جيد وانفصل عن السيارة وهي مسرعة ليصيب المصور ويسقطه أرضًا. وقال بيان للإتحاد الدولي للسيارات إن الرجل لا يزال واعيًا وإنه نقل للمستشفى بطائرة هليكوبتر لوضعه تحت الملاحظة.

وأعيد تثبيت إطار ويبر وعاد لإستكمال السباق ونجح السائق الاسترالي الذي سيترك البطولة بعد نهاية الموسم ليشارك في سباق لومان للتحمل السباق اليوم في المركز السابع في الحلبة التي فاز عليها في 2009.

نتائج جائزة ألمانيا الكبرى 2013:

01. سيباستيان فيتيل – 1h41m14.711s
02. كيمي رايكونن – 1.008s+
03. رومان غروجان – 5.830s+
04. فرناندو الونسو – 7.721s+
05. لويس هاميلتون – 26.927s+
06. جنسن باتون – 27.996s+
07. مارك ويبر – 37.562s+
08. سرجيو بيريز -38.306s+
09. نيكو روزبرغ – 46.821s+
10. نيكو هلكنبرغ – 49.892s+

المصدر

129 تعليق

  1. organic lotion coconut

    I simply couldn’t depart your web site before suggesting that I extremely enjoyed the standard
    info an individual provide on your guests? Is gonna be again steadily
    in order to inspect new posts

    رد
  2. direct tv specials

    I’m amazed, I have to admit. Rarely do I encounter a blog that’s equally educative and amusing, and without a doubt, you have hit the nail on the
    head. The issue is something that too few folks are speaking intelligently about.
    Now i’m very happy I found this in my search for something
    concerning this.

    رد

Leave a Reply

Your email address will not be published.