بعد أشهرٍ من التخطيط الدقيق وإيلاء الانتباه لجميع التفاصيل، حان الوقت لتحصد “الأردنية لرياضية السيارات” ثمرة جهودهم المُضنية مع دوران عجلات السيارات في باها الأردن، والذي سينطلق في مدينة العقية، ثغر الأردن الباسم، ظهيرة يوم غدٍ الخميس.

وسيبدأ باها الأردن مع مرحلة خاصة استعراضية ستخوضها 22 سيارة وخمس دراجات نارية، يليها أربع مراحل خاصة، مُتطلبة ومليئة بالتحديات يومي الجُمعة والسبت، حيث يسعى الأردن للانضمام إلى جولات كأس العالم للراليات الصحراوية “كروس كانتري”، الذي يتضمن جولات عالمية شهيرة في روسيا والإمارات العربية المُتحدة وقطر وكازاخستان وإسبانيا وإيطاليا والمغرب والمجر وبولندا والبُرتُغال.

وستكون فيافي صحراء وادي رم الخلّاب مسرحًا لمراحل الباها التنافسية، أبطاله سائقون من الأردن ومصر وفلسطين والإمارات العربية المُتحدة والكُويت والمملكة العربية السعودية.

ويأتي على رأس قائمة المُشاركين السائق السعودي عيسى الدوسري، الفائز بلقب رالي حائل الدولي، رفقة ملّاحه الإماراتي علي حسن عُبيد، في سيارة نيسان نافارا. وقدم الدوسري أداءً مُذهلًا في تحدي أبوظبي الصحراوي إلى ان تعرض لحادثٍ في اليوم الثاني أجبره على الانسحاب، علمًا بأن سيُشارك في باها الأردن بصفته المُرشح الأبرز للظفر بلقب النُسخة الأولى من هذا الرالي الصحراوي.

وقال الدوسري، سائق فريق “إي دي للسباقات” خلال تواجده في منطقة الصيانة: “الجميع جاهزون ونتطلع قُدُمًا لخوض الرالي الآن، لقد اجتزنا ألفين كيلومتر تقريبًا، من منطقة الخُبَر شرقي المملكة العربية السعودية، لكي نكون مُتواجدين هنا”

وأضاف: “لقد أعدت السيارة إلى جنوب إفريقيا بعد الحادث الذي تعرضنا له في جولة أبوظبي؛ لإصلاحها وإعادتها إلي، وهذه أول مُشاركة مُنذ ذلك الحين”.

وتسببت مشاكل تتعلق بالشحن والإمداد في منطقة البحر الميت بحرمان السائقة المصرية يارا شلبي من خوض رحلتها من مدينة طابا إلى العقبة بحرًا بواسطة قارب الكاياك، مع ذلك تبدو يارا أكثر من مسرورة بمُشاركتها المُرتقبة في باها الأردن مع ملّاحتها نوران عشري، في سيارة نيسان باثفايندر وبألوان فريق غزال للراليات. علمًا بأنه الفريق النسوي الوحيد في هذا الحدث.

على الصعيد المحلي، يتصدر قائمة أصحاب الأرض السائق الأردني سلامة القمّاز وملّاحه يوسف جُمعة، في سيارة تويوتا برادو. ويُعتبر القمّاز وجهًا مألوفًا في ارلاليات الوطنية وفي رالي الأردن الدولي، ويتطلع القمّاز إلى الوصول لمنصات التتويج في الباها.

وقال القمّاز: “أنا سائق راليات، ولكن هذا أول رالي لي على الرمال، وأول مُشاركة لي في رالي صحراوي، أجريت تجربةً قصيرةً صباح اليوم في مُحاولة اجتياز بعض الكُثبان الرملية حول العقبة.  ولكن، أعتقد بأنه قد يكون حدثًا بوتيرة سريعة، وهذا يُناسبني أكثر”.

كما سيُشارك فريق فلسطيني يتكون من ثلاث سيارات “جيب رانغلر”، رُباعية الدفع، مُصنفة في فئة “تي 2.1”. سيقودها السائقون أسامة الهواشلة ومحمود المعابدة وإيهاب العصيبي مع الملّاحين يوسف علاونة وعدنان تياهة وأكرم أبوزكيكة، الذين سيتولون مهمة قراءة كُتيبات الطريق وتزويد السائقين بتعليمات الملاحة في تضاريس رالي الصحراء الأردنية.

وليس هذا وحسب، إذ سيُشارك ملّاحان فلسطينيان في الرالي، سيجلس توفيق حريز مع السائق الأردني محمود معروف في سيارة نيسان باترول، وبهاء داغر مع السائق الأردني أمجد النشأت في سيارة لاند روفر ديفندر.

وسيتولى السائق سالم الظفيري مُنفردًا مهمة تمثيل بلاده، دولة الكُويت، يُعاونه الملّاح الإماراتي علي شاهين. ولعائلة الظفيري حضورٌ دائم في راليات الكويت الوطنية وفي مُختلف جولات بُطولة الشرق الأوسط للراليات، هذا وسيُنافس سالم في فئة “تي 1” مع سيارة نيسان باترول.

الحضور السعودي سيكون أكثر بروزًا، مع ثُلةٍ من السائقين ذوي الخبرة في القيادة في الدروب الصحراوية، منهم إبراهيم المهنّا، الفائز برالي حائل في 2014، وسيُشارك في سيارة نيسان باترول، حيث يُعول على معرفته العميقة بصحارى المنطقة العربية، حيث شارك أيضاً في جولاتٍ أُقيمت في قطر والإمارات، إضافة إلى بلاده السعودية. ومن المُتوقع أن يُشكل المهنّا، وملّاحه أسامة السند، مصدر إزعاج وضغط على الدوسري بدءًا من الأمتار الأولى للباها.

وإلى جانب فئة “تي 1” الخاصة بالسيارات النموذجية، سيكون هنالك حُضورٌ كبير في فئة “تي 2” الخاصة بسيارات الإنتاج التجاري المُتسلسل، حيث تضم هذه الفئة عددًا جيدًا من السائقين، منهم: فهد العبد اللطيف ومُنيف السلماني وأحمد الشمري، الذي سيُنافسون على لقب هذه الفئة.

أما في فئة الدرّاجات النارية، يوجد خمس درّاجين أردنيين، على رأسهم عطا الحُمود، إلى جانب حمزة الزواهرة وبدر عبد الجواد وخلدون حلبي وسيف الزيود.

إلى ذلك، لن يُشارك السائق الإماراتي خالد الجفلة، والأردني أحمد شعبان في الرالي.

هذا وأدخلت تعديلات طفيفة على مسار المرحلتَيْن الخاصتَّين الصحراويتَين للرالي، وذلك بعد عملية التدقيق النهائي للمسار من طرف مسؤولي الأردنية لرياضة السيارات، حيث ستبلغ مسافة المرحلة الأولى 121.21 كيلومتر، بينما يبلغ مسار المرحلة الأخرى 64.93 كيلومتر.

وقال المسؤول عن المسار، السيد جورج خوري، صاحب الخبرة الكبيرة: “نتطلع قُدُمًا لهذا التحدي الجديد في صحاري وادي رم، حيث ركزنا في هذا الحدث على الجوانب المُتعلقة بالسلامة. سيُقام باها الأردن على مسارات مفتوحة في الصحراء، وأُجبرنا على إدخال تعديلات طفيفة على المسار، حيث يوجد عائلات تعيش في المنطقة”.

وأضاف: “ستُوفر المراحل للمُتنافسين مزيجًا بين كل شيء، لدينا دروب صخرية، ومسارات رملية، ومقاطع ذات أسطح صلدة وأخرى سريعة، حيث عليهم أن يكون جاهزين لمُواجهة كل شيء. إنه حدثٌ مُرشح لبُطولة عالمية وبذلنا أقصى ما لدينا في مُحاولةٍ منا لضمان انضمام الأردن لهذه البُطولة”.

الخميس

بالنسبة ليومٍ الخميس، سيكون يومًا مليئًا بالعمل والمهمات لجميع من لهم علاقة بباها الأردن، إذ سيُجري السائقون صباحًا استطلاعًا لمسار المرحلة الخاصة الاستعراضية، وطولها ثلاثة كيلومترات، ويتوجهون بعدها إلى المُؤتمر الصحفي الذي يسبق انطلاقة الرالي، وسيُقام على منصة الانطلاق، في منطقة الصيانة، تمام الساعة الثانية بعد الظهر.

ويبدأ حفل الانطلاق اعتبارًا من الساعة الثالثة عصرًا في منطقة أيلة، التي تتضمن مشروع تطوير جديد لمنطقة استجمام مُحاذية للبحر الأحمر، وعلى مسافةٍ قصيرة من مدينة العقبة، ثغر الأردن الباسم، ويُحيط بها جبال الشراة، وملعب الغولف ذي 18 حُفرة، الذي صممه غريغ نورمان.

وستنطلق المرحلة الاستعراضية الصعبة والتي ستكون مليئةً بالغُبار في الساعة الرابعة و53 دقيقة، في منطقة رمليةٍ غُطيت مُؤخرًا بالحصى، بالقُرب من الطريق السريع الصحراوي، على المدخل الرئيسي لمدينة العقبة.

قائمة المُشاركين في باها الأردن 2018 (قائمة غير رسمية):

فئة السيارات:
رقم السيارة – السائق والملاح – السيارة

300- عيسى الدوسري (السعودية)/ علي حسن عُبيد (الإمارات) – نيسان نافارا “تي 1”
301- يارا شلبي (مصر)/ نوران عشري (مصر) – نيسان باثفايندر
303- فهد العبد اللطيف (السعودية)/ زياد الحربي (السعودية) – نيسان باترول
304- سلامة القمّاز (الأردن)/ يوسف جُمعة (الأردن) – تويوتا برادو
305- مُنيف السلماني (السعودية)/ جوعان الشمري (السعودية) – نيسان باترول
306- أحمد الشمري (السعودية)/ عيد الشمري (السعودية) – نيسان باترول
307- إبراهيم المهنّا (السعودية)/ أسامة السند (السعودية) – نيسان باترول
308- فارس المشنّا (السعودية)/ سعود التميمي (السعودية) – نيسان باترول
309- أسامة الهواشلة (فلسطين)/ يوسف علاونة (فلسطين) – جيب رانغلر
310- محمد معابدة (فلسطين)/ عدنان تياهة (فلسطين) – جيب رانغلر
311- إيهاب العصيبي (فلسطين)/ أكرم أبوزكيكة (فلسطين) – جيب رانغلر
312- سالم الظفيري (الكُويت)/ علي ميرزا (الإمارات) – نيسان باترول
313- خالد الهمزاني (السعودية)/ فهد العُمَر (السعودية) – نيسان باترول
314- محمود معروف (الأردن)/ توفيق حريز (فلسطين) – نيسان باترول
315- رائد العنزي (السعودية)/ ماجد الشمري (السعودية) – نيسان باترول
316- رضا الشمري (السعودية)/ ناصر الشمري (السعودية) – نيسان باترول
317- أمجد النشأت (الأردن)/ بهاء داغر (فلسطين) – لاند روفر ديفندر
318- أحمد المالكي (السعودية)/ عُمر اللاهيم (السعودية) – إيسوزو دي ماكس
319- صالح السيف (السعودية)/ عبد السلام الشمري (السعودية) – كان – أم “أكس 3” فئة “تي 3”
321- مالك الحريري (الأردن)/ زياد مسنّات (الأردن) – “أم أن 1600” فئة “تي 3”
322- متعب الشمري (السعودية)/ عبد اللـه الشمري (السعودية) – نيسان باترول
323- إبراهيم مهاوش (الأردن)/ خالد العنزي (الأردن) – جيب رانغلر

فئة الدراجات النارية:
الدرّاج – الدراجة

1- عطا الحمود (الأردن) – بيتا 390
2- حمزة الزواهرة (الأردن) – كاوازاكي “كاي أكس 450”
3- بدر عبد الجواد (الأردن) – كاوازاكي “كاي أل آر”
4- خلدون حلبي (الأردن) – هوندا “سي آر أف”
5- سيف الزيود (الأردن) – ياماها “دبليو آر 450”

كما يُمكنكم مُتابعة الأوقات التي يُسجلها المُشاركون في “باها الأردن” مُباشرةً وآنيًّا على الرابط التالي:

http://www.chronomoto.com/liietiming/jordanbaja