أعلنت Aston Martin Lagonda، الشركة البريطانية المتخصصة بصناعة السيارات الرياضية الفاخرة، أن العمل يجري على قدمٍ وساق لاستكمال بناء وتطوير منشأتها التصنيعيّة الجديدة في منطقة سانت أثان بمقاطعة ويلز في المملكة المتحدة؛ حيث تتزامن هذه الخطوة مع كشف الشركة النقاب عن سيارتها الأولى للدفع الرباعي DBX، والمقرر إطلاقها في الربع الأخير من عام 2019. وكانت هذه المنشأة تشكّل في السّابق حظائر تخزين عملاقة تابعة لوزارة الدفاع البريطانيّة؛ ويجري العمل حالياً على تحويلها بالكامل إلى مصنعٍ متطوّر لإنتاج سيارات Aston Martin الرياضية الفارهة ومتعددة الأغراض. وستمثل منشأة سانت أثان ثاني مصانع الشركة في المملكة المتحدة؛ كما ستغدو مركزاً متكاملاً لتصنيع سيارات Aston Martin الكهربائيّة التي سينطلق إنتاجها بحلول العام المقبل.

وأكدت الشركة أن أعمال البناء ستنتهي قريباً في منشأة سانت أثان التي ستضم فعلياً نحو 100 موظف؛ حيث تم الانتهاء بالكامل من تركيب معدّات وحدة الطلاء؛ ويجري العمل حالياً على بناء خطوط الإنتاج. وسيتم زيادة عدد أفراد القوة العاملة في المنشأة إلى أكثر من 200 موظّف بمجرد دخولها مرحلة التشغيل الكامل مطلع الربع الأول من عام 2019، وذلك بالتزامن مع بدء إنتاج المرحلة التالية من النماذج الأولية.  ومن المقرر أيضاً أن ينضم ما يزيد عن 70 موظفاً خبيراً من ويلز إلى فريق منشأة سانت أثان، وذلك بعد أن اكتسبوا خبرات ومعارف واسعة حول مفاهيم وأساليب العمل من خلال عملهم لمدة عامين ونصف في Aston Martin Lagonda بمدينة غايدون البريطانيّة.

وسيحرص هؤلاء الخبراء على تدريب الموظفين الجدد في مصنع سانت أثان، وسيركزون على زيادة عدد أفراد القوى العاملة بشكل مطرد خلال النصف الأول من عام 2019، وبوتيرة سريعة خلال الربع الأول من عام 2020، ليصل عددهم بنهاية المطاف إلى أكثر من 700 موظف، وذلك بالتوازي مع تنامي عمليات إنتاج طراز DBX.

وبهذه المناسبة، قال الدكتور أندي بالمر، الرئيس والمدير التنفيذي للمجموعة في Aston Martin Lagonda: “مع اقتراب موعد الانتهاء من أعمال بناء منشأة سانت أثان التصنيعيّة، نثق جميعاً بأن Aston Martin Lagonda على أعتاب حقبة جديدة وطموحة وحافلة بالنجاح والتميّز. وتشكّل هذه المنشأة، التي تعد ثاني مصانعنا في المملكة المتحدة، خطوة حاسمة نحو تحقيق أهداف خطة ’القرن الثاني‘. وسنستهل عملياتنا في المنشأة بإنتاج أولى سياراتنا الرياضية ومتعددة الاستخدامات؛ ونثق بأن المنشأة ستغدو بنهاية المطاف مركزاً عالمياً متميزاً لإنتاج سيارات الدفع الرباعي الفاخرة وعالية الأداء، بما يشمل طرازات Lagonda التي تعتبر العلامة التجارية الأولى عالمياً لتصنيع السيارات الكهربائية الفاخرة.

ويمكن للمهتمين بالاطلاع على منشأة سانت أثان التصنيعيّة مشاهدة ’جولة مصورة‘ تقدّم لهم لمحةً متعمّقة عن مرافق وخطوط الإنتاج في المنشأة التي دخلت مرحلة الإنجاز النهائي.

https://www.youtube.com/watch?v=7hcO_qlSDg4&t=7s