15 مايو 2016 – انتهت سلسلة انتصارات فريق مرسيدس في جائزة إسبانيا الكبرى اليوم اثر الحادث الذي جمع نيكو روزبرغ ولويس هاميلتون في اللفة الأولى من السباق.

نجح روزبرغ بتخطي صاحب قطب الانطلاق لويس هاميلتون خلال المنعطف الأول، وحاول من بعدها هاميلتون إسترجاع الصدارة من الداخل مع الاقتراب من المنعطف الرابع، لكن روزبرغ حاول إغلاق المساحة، ما أجبر هاميلتون على الخروج عن المسار مع الاقتراب من نقطة الكبح.

فقد هاميلتون السيطرة على سيارته وإصطدم بروزبرغ لتخرج السيارتين على الحصى خارج المسار تماماً.