استون مارتن DB11 تُقدم الآن مع محرك مرسيدس AMG V8

30 يونيو 2017 – بعد تقديمها العالمي الناجح في عام 2016، تتوافر سيارة أستون مارتن GT النهائية – سيارة DB11 المُحتفى بها – الآن مع محرك فئة V8 سعة 4.0 ليتر بشاحن توريني مزدوج. وقد وفّرت وحدة الطاقة الجديدة هذه، المتكاملة بشكل كامل مع المحرك الحالي لسيارة DB11 فئة V12 سعة 5.2 ليتر والمزودة بشاحن توريني مزدوج، الفرصة لكشف المزيد من الطابع الرياضي لسيارة DB11، مع توسيع الإعجاب العالمي بها مع مزيج من الأداء المتميز والكفاءة المتطورة.

وتُعدّ مقدرة المحرك فئة V8 على إنتاج 510 قدرة حصانية (503 قدرة فرملية حصانية) وعزم دوران 675 نيوتن متر أمراً لا شك فيه، سينطلق بسيارة DB11 من 0- 62 ميل بالساعة خلال 4.0 ثواني ويصل إلى سرعة قصوى 187 ميلاً في الساعة. وتُقارن مطابقة الأداء المتميز هذا بكفاءة مثيرة للإعجاب: تبلغ انبعاثات غاز ثاني أكسيد الكربون 230 غ/كم1 ويساوي رقم الاتحاد الأوربي المشترك للاقتصاد في استهلاك 28.5 ميل بالغالون1. كما يضيف هذا المشتق الجديد لفئة V8 فوائداً كبيرة في الأسواق حيث تتمحور السياسة الضريبية للسيارة حول قدرة المحرك، كما في الصين.

وتجعل الصفات الملازمة لوحدة الطاقة الخفيفة، المدمجة والمميّزة منها خياراً مثالياً للعمل جنباً إلى جنب مع محرك فئة V12 الموجود. وقد فصّل فريق الهندسة في أستون مارتن محرك فئة V8، ليناسب تماماً مع وضعه في سيارة DB11  مع أنظمة مجمّع السحب، العادم وحوض الزيت.

تضمنت المعايرة الإلكترونية للمحرك فئة V8، وإنشاء برمجيات وحدة التحكم الإلكترونية بالسيارة (ECU)، وإعادة برمجة المحرك وتخطيط صمام الخانق لدواسة الوقود لضمان امتلاكه الإحساس والصوت شديدي الأهمية اللذين تشتهر بهما أستون مارتن.

وبفضل احتياطياتها الغنية للأداء دون جهد، تحقق سيارة DB11 المزوّدة بمحرك فئةV12 دوراً متكاملاً للسيارة السياحية الفاخرة عالية الأداء. ممّا قدّم فرصةً مثاليةً لاستكشاف الجوانب أكثر ديناميكية من شخصية DB11 ومقدراتها مع خيار محرك فئة V8.

وتحقيقاً لهذه الغاية صمّم المهندسون في أستون مارتن كرسي المحرك الجديد، الذي يتيح جنباً إلى جنب مع نظام حوض الزيت بمظهره الرقيق المفصّل حسب الطلب، تركيب محرك فئة V8 منخفض لجعل مركز ثقل الوزن مثالياً. كما يمتاز المحرك فئة V8 أيضاً أنه أخف وزناً وأكثر إحكاماً من محرك فئة V12، ممّا يُسهم في توفير 115 كجم و 1760 كجم من الوزن الصافي للسيارة.

 ومع المزيد من تمركز الكتلة هذا داخل قاعدة العجلات، ستمنح سيارةDB11 المزوّدة بمحرك V8 شعوراً متزايداً بخفة الحركة وهي خاصية قد تُستغل استغلالاً كاملاً مع التعديلات المفصلة لتعليق مرتكز عمود دعامة وصلة المقود، الهندسة الرياضية، القضبان المانعة للدحرجة، النوابض، المخمدات، وبرمجيات الاتزان الإلكتروني (ESP). وبصياغة طابعها الديناميكي بدقة لتكون منفصلة عن طابع فئة V12، سيلبي المحرك فئة V8 رغبة المهتمين بسيارة GT الراقية والمريحة مع المزيد من التحيّز الرياضي.

تتضمّن الاختلافات البصرية الخفية بين الخيارين اللمسات الانتهائية للعجلات المعدنية الفريدة من نوعها، الأطواق المعدنية الغامقة للمصابيح الأمامية وزوج من فتحات غطاء المحرك بدلاً من الفتحات الرباعية الموجودة على فئة V12. وتأتي هذه الفتحات مع خيار شبكي بلمسات انتهائية باللون الأسود أو التيتانيوم، وهي مختلفة مجدداً عن تلك المُركّبة على تنويع الـ 12 أسطوانة.

في الداخل، يحصل عملاء فئتي V8 و V12 على مستويات المعدات القياسية نفسها والخيار الواسع نفسه من اللون وخيارات الضبط. ويمكنهم اختيارها أيضاً لتحسين مواصفات سيارتهم عن طريق حزمة الخيارات وحزمة مواصفات المصمم نفسها، بالإضافة إلى مجموعة Q من أستون مارتن – خيارات المجموعة.

ستنطلق عمليات التسليم في الربع الرابع من عام 2017. وستعلن سيارة DB11 المزوّدة بمحرك فئة V8 الجديد عن ظهورها لأول مرة في مهرجان جودوود للسرعة، نهاية هذا الأسبوع.

Comments are closed.