طرحت شركة ’إم جي موتور‘ (MG Motor) ثلاث مبادرات جديدة هامّة في الشرق الأوسط هذا العام مع سعي العلامة التجارية للسيارات إلى تعزيز شعبيتها المتنامية في مختلف أنحاء المنطقة. ضمن هذا الإطار، تم إطلاق نظام إلكتروني جديد لقطع الغيار عبر الإنترنت، ومبادرة تحفيزية للعملاء الذين يجلبون عملاء جدد إلى الشركة، وحملة مجانية لصيانة/استبدال المركبات، وجميع هذه المبادرات مصمَّمة لزيادة الوعي حول العلامة التجارية بينما في الوقت ذاته الإسهام في رفع مستويات رضى العملاء.

وتعمل ‘إم جي’ بعناية على تحسين معايير خدماتها للعملاء – حيث سجّل مؤشّر خدمة العملاء لدى العلامة التجارية في شهر فبراير من هذا العام نسبة 90 بالمئة، مع ارتفاع كبير عن مستوى العام 2018 والذي بلغ 73 بالمئة. وبهدف منح المزيد من راحة البال، تأتي جميع مركبات ‘إم جي’ الجديدة مع ضمان لمدّة ست سنوات/200,000 كيلومتر، بينما تتوفر أيضاً خدمة استلام وتوصيل المركبة من وإلى مكان تواجد العميل في كل أسواق مجلس التعاون الخليجي فيما يخصّ مواعيد خدمة الصيانة الدورية.

كجزء من المبادرة التحفيزية الجديدة لاستقطاب المزيد من العملاء، فإنه عندما يقوم مالك حالي لسيارة ‘إم جي’ بجلب صديق/قريب له إلى الشركة وينتج عن هذا عملية بيع، تتم عندها مكافأة الاثنين عبر منحهما خدمات صيانة مجانية متعدّدة. وقد جرى تصميم آلية هذه الحملة أيضاً كي يتم الترويج والتشجيع على تقديم أعلى مستويات الدعم لما بعد البيع من قِبَل الوكلاء.

أما الحملة المجانية للصيانة/الاستبدال فهي مصمَّمة لاستقطاب مالكي الطرازات الأقدم، مثل MG 3، MG 5 أو MG 350، ويتم بموجبها دعوة العملاء للاستفادة من عملية فحص مجانية مع تنفيذ أي أعمال صيانة ناتجة عن هذا بأسعار خاصّة ومنخفَّضة جداً. كما تتوفر أمام العملاء فرصة الاستفادة من عروض الاستبدال، والتي تتضمّن صيانة مجانية لأول 10,000 كيلومتر والمتوفرة مع أحدث طرازات ‘إم جي’ الجديدة.

من ناحيته، يتميّز النظام الإلكتروني الجديد عبر الإنترنت الخاص بقطع الغيار والذي تم إطلاقه في المنطقة مؤخراً، بكونه يسهّل إدارة طلبات قطع الغيار في مختلف أنحاء مجلس التعاون الخليجي، مما يجعل كامل العملية أكثر فعالية بحيث يستفيد منها العميل النهائي. وتسمح المنصّة الإلكترونية للموزّعين وضع الطلبيات ومتابعة الشحنات بشكل أفضل.

حول هذا الموضوع، قال توم شوبو، مدير خدمات ما بعد البيع في شركة ‘سايك موتور الشرق الأوسط’: “بينما نشهد زيادة متسارعة في الوعي بين أوساط عملاء السيارات في الشرق الأوسط حول جودة مجموعة سيارات ‘إم جي’ الجديدة، فإننا نعتزّ بمستوى دعم خدمات ما بعد البيع المتوفرة ضمن كامل نطاق شبكة ‘إم جي’. وهذه الباقة الجديدة من المبادرات سوف تساعد بتحسين هذه المعايير أكثر وفي الوقت ذاته نشر الرسالة بشكل أوسع حول العلامة التجارية.”

تجدر الإشارة إلى أن العلامة التجارية بريطانية المنشأ قد تمتّعت بسنة مميّزة في الشرق الأوسط خلال العام 2018، مع تسجيلها لمبيعات قياسية بالرغم من التحدّيات التي تشهدها الأسواق. وعبر شبكة من شركاء المبيعات المتخصّصة في كامل منطقة الخليج، والتي تشمل 20 صالة عرض حديثة و21 مركز خدمة، فإن العلامة التجارية تشهد توسّعاً سريعاً في حضورها الإقليمي. وكانت ‘إم جي’ قد طرحت العام الماضي تطبيقاً مبتكَراً جديداً تحت مسمّى iLINK في أسواق الشرق الأوسط، الأمر الذي يسهّل حياة العدد المتزايد من العملاء بالمنطقة. ويُعدّ هذا التطبيق الخاص بالهواتف الذكية الأول من نوعه في الشرق الأوسط من ناحية الجمع بين الخصائص الديناميكية والخدمات الفعّالة معاً، مما يوفر للمستخدمين اتصالاً مباشراً مع مركباتهم. وتمكّن الخصائص الرئيسية المستخدمين من مراجعة تاريخ القيادة، واستلام تنبيهات حول مواعيد الصيانة وتنبيهات في حال تعرّض مركباتهم للضرر، بالإضافة إلى متابعة مركباتهم.